«رمضان» يهبط بأسعار الأسماك 30 % في الدمام


.


6/5/2019

المصدر-صحيفة اليوم







تراجعت أسعار الأسماك في سوق الدمام المركزي مع دخول شهر رمضان إلى أكثر من 30%، وذلك بسبب عزوف أغلب المستهلكين عن شراء السمك في الشهر الفضيل.



وأوضح مستثمرون وصيادون في المنطقة الشرقية أن هذا معدل طبيعي للأسعار في هذا الموسم، إذ تتراجع الأسعار والمبيعات في أول خمسة عشر يوما من شهر رمضان بسبب عدم إقبال المستهلكين على شراء السمك وتوجههم إلى اللحوم الأخرى.



»رغبة المستهلكين



وقال الصياد وأحد المتعاملين بأسواق الأسماك الطازجة بالمنطقة الشرقية خالد الدوسري: إن الأسعار عادة في رمضان تتراجع لعدم رغبة المستهلكين بشراء السمك خلال أول أيام شهر رمضان، وهذا الأمر يجعل الأسعار تتراجع عن الفترات السابقة بما يعادل 30%، بدليل أن سعر كيلو السمك الشعري وصل قبل رمضان إلى 35 ريالا وسيتراجع إلى أن يصل إلى 25 ريالا للكيلو مثلما حصل في العام الماضي، وكذلك تراجع سعر الهامور بمقدار 20 ريالا حيث كان يباع الكيلو منه بـ 65 ريالا وحاليا يباع بـ 45 ريالا، متوقعا عدم الإقبال على شراء السمك لمدة 15 يوما من شهر رمضان.



وأضاف: إن المبيعات تراجعت عن الأعوام السابقة، حيث أصبح الصياد يحصل أرباحا بسيطة وهذا أيضا أدى لتراجع أعداد الصيادين السعوديين.



»زيادة ما قبل رمضان



وأوضح البائع حسن أبو علي، أن الأسعار زادت عن العام الماضي خصوصا في الأيام التي سبقت دخول شهر رمضان المبارك، حيث زاد سعر السمك الشعري إلى 40 ريالا بعد أن كان يباع في العام الماضي بسعر يتراوح بين 25 إلى 30 ريالا، والسبب في ذلك يعود إلى تراجع حركة الصيد مع إيقاف قوارب الصيد عن الإبحار إلا بوجود مرافق سعودي تنفيذا لمشروع «صياد».



وبين أن أسعار الكنعد «الحجم الصغير» زادت عن العام الماضي بنسبة 30%، حيث وصل سعر الكيلو إلى 45 ريالا بعد أن كان يباع سابقا بـ 35 ريالا، مشيرا إلى أن من يتحكم بأسعار الأسواق هم الدلالون والوافدون.



وأكد أبو علي أن الأسعار ستتراجع بعد أول أسبوع من رمضان بما لا يقل عن 25%، وذلك بسبب توجه المستهلك إلى شراء اللحوم الأخرى في ظل توفر الأسماك المفضلة محليا، ولن تتحرك المبيعات إلا في آخر شهر رمضان.



من جهة أخرى، أوضح مستهلكون أن الأسعار المعروضة حاليا في السوق تعتبر متدنية مقارنة بالسنوات الماضية بنسبة 25%، فسعر كيلو السمك الصافي كان في العام الماضي 35 ريالا وحاليا لا يتجاوز الـ30 ريالا، وكذلك سعر كيلو «الهامور الجامبو» تراجع هذه الأيام إلى 55 ريالا، والكنعد «حبة كاملة» إلى 60 ريالا، والمجزأة يبدأ من 60 إلى 70 ريالا.



»انعكاس الأسعار



وقال خبراء في الاستزراع السمكي: إن الأسعار دائما يحكمها قانون العرض والطلب.



وأضافوا: إن أنواع الأسماك الطازجة في الأسواق المحلية تصل إلى 64 صنفا منها الهامور، والسمان، والكنعد، والشعوم، والسبيط، والبلطي، مؤكدين أن الأسماك التي يتم صيدها في البحر الأحمر لا يصل إلا نصف كميتها تقريبا إلى الأسواق، أما الأسماك التي تصاد بالخليج العربي فمعظمها يعرض في سوقي القطيف والدمام، وينقل ما تبقى إلى الرياض ومكة المكرمة والمدينة المنورة والطائف وتبوك وحائل وأبها، وهذا ما ينعكس على ارتفاع الأسعار.