المملكة مركز إقليمي لصناعة التعدين بـ 5 ترليونات ريال

11/1/2022

المصدر-جريدة المدينة



المملكة مركز إقليمي لصناعة التعدين بـ 5 ترليونات ريال



تشارك 12 جهة حكومية في مؤتمر التعدين الدولي، الذي يُعقد في الرياض اليوم بهدف دعم خطط تحويل المملكة إلى مركز إقليمي بصناعة التعدين في ظل وجود فرص استثمارية تتجاوز 5 ترليونات ريال. ويتصدر قائمة المشاركين في المؤتمر وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان ووزير الصناعة بندر الخريف ومحافظة صندوق الاستثمار ياسر الرميان وغيرهم، كما يشارك 1000 خبير على الأقل من 100 دولة لاستعراض آفاق القطاع بالمملكة وحول العالم.



وتعرض الجهات المعنية فرص الاستثمارعبر منصة متكاملة، تشمل جوانب رحلة المستثمر في القطاع الذي يشهد أكبر عملية استكشاف حالياً على ثلث مساحة المملكة تقريباً «600 الف كم 2» وتشمل قائمة أقطاب قطاع التعدين 12 جهة حكومية، أولها وزارة الاستثمار التي تعتبر المؤتمر مرتكزًا وطنيًّا جديدًا، يحقق تطلعات القيادة في استعراض فرص الاستثمار، وتنمية الاقتصاد وتنويعه ضمن مستهدفات رؤية 2030. كما تشمل وزارة البيئة والمياه والزراعة، التي تجدِّد التزامها بالاستدامة البيئية، وتحقيق ازدهار القطاعات التنموية، فيما تتطلع الهيئة الملكية للجبيل وينبع إلى تعزيز إمكانات القطاع، وتشجيع الاستثمار فيه، والإضاءة على أبرز مكامن الفرص.



وتضم القائمة هيئة تنمية الصادرات السعودية التي تستعرض فرص زيادة الصادرات في الأسواق العالمية، كما تشارك الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية في مرحلة متجددة، تؤكد أهمية قطاع التعدين في الاقتصاد الوطني. ومن جانبه، يرى صندوق التنمية الصناعية السعودي أن المؤتمر يعزِّز دعم قطاع الصناعة الذي سيكون منصة عالمية، يسلط الضوء من خلالها على المزايا الجوهرية في القطاع.




أما بنك التصدير والاستيراد فيشارك لتسليط الضوء على جاذبية الاستثمار في السعودية، بتكامل وتنسيق بين القطاعات.



وتشارك هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية في المؤتمر للتعريف بدورها في بناء اقتصاد قوي ومستدام من خلال توطين المعرفة، ويستعرض المركز الوطني للتنمية الصناعية الرؤية الطموحة للمملكة ويسلط الضوء على الفرص النوعية والمزايا التنافسية للاستثمار في قطاع التعدين. من جانبه، يشارك برنامج «ندلب» في المؤتمر والمعرض المصاحب له لإبراز الدور الكبير للبرنامج في سبيل الاستغلال الأمثل للموارد، وتحقيق جاذبية الاستثمار المحلي والدولي. ويستعرض البرنامج خلال المؤتمر منصة «دليل».



وتسعى وزارة الصناعة والثروة المعدنية من خلال تنظيمها المؤتمر إلى تسليط الضوء على قطاع التعدين، وما يحمله من فرص للمستثمرين فيه؛ إذ تتيح فعاليات المؤتمر الفرصة لمناقشة تمويل مشاريع القطاع، وإمكانية الحصول على الأراضي، ودور الجهات الحكومية، وسهولة ممارسة الأعمال التجارية، فضلاً عن فرص الاستثمار المتاحة. وفيما يعرض مؤتمر التعدين الدولي، من خلال عدد من الجلسات وورش العمل، المشاريع والفرص في الأسواق الناشئة من العالم، يركِّز المعرض المصاحب للمؤتمر على تقديم التقنيات التي ستسهم في تأسيس قطاع التعدين المستقبلي الذي ستلعب فيه السعودية دورًا جوهريًّا خلال السنوات المقبلة.



مؤتمر التعدين الدولي:



* 5 ترليونات ريال قيمة فرص القطاع بالمملكة



* 250 مليار ريال حجم الاستثمارات الراهنة



* مسح جيولوجي شامل على ثلث مساحة المملكة



* 12 جهة حكومية لدعم خطط الاستثمار



* تسهيلات حكومية للاستكشاف والتنقيب