جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق تستعرض محركات نمو القطاع الاقليمي خلال مؤتمر ومعرض إدارة المرافق في السعودية 2017


55% حصة السعودية من سوق إدارة المرافق في الشرق الأوسط بقيمة 20.3 مليار دولار


03 أكتوبر 2017



تسلط جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق الضوء على مجموعة من القضايا الراهنة ومحركات النمو المؤثرة في قطاع إدارة المرافق المتنامي باطراد في المنطقة وذلك خلال دورة هذا العام من مؤتمر ومعرض إدارة المرافق في السعودية 2017.



 



وسيجمع مؤتمر ومعرض إدارة المرافق في السعودية 2017، الذي يقام يومي 9 و10 أكتوبر/تشرين الأول الجاري في فندق موفنبيك في الرياض، أبرز خبراء إدارة المرافق ورواد هذا القطاع من مختلف أنحاء العالم وذلك لمناقشة أهم المواضيع ذات الأهمية الوطنية والدولية، بما في ذلك الاستدامة والمدن الذكية والابتكار والتقنيات المتطورة وخلق فرص العمل وتطوير رأس المال البشري. ويأتي تنظيم هذا الحدث في ظل ازدهار قطاع إدارة المرافق في المملكة العربية السعودية والذي بات يستحوذ اليوم، وفقاً لتقارير متخصصة، على 55% من سوق إدارة المرافق في الشرق الأوسط، حيث تبلغ قيمة هذا القطاع في المملكة 20.3 مليار دولار أمريكي.



 



وقال علي السويدي، نائب رئيس مجلس إدارة جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق: "ستركز الدورة المقبلة من مؤتمر ومعرض ادارة المرافق في السعودية 2017 على أهمية دور خدمات إدارة المرافق المتكاملة والاحترافية وعالية الجودة في عالم اليوم، الذي يشهد تطورات متسارعة في مجال الابتكار التكنولوجي والاتصالات والمبادرات الذكية. كما سيناقش صناع القرار والسياسات الدوليون المشاركون في هذا الحدث وكذلك الجهات المعنية الرئيسية وغيرهم، أحدث الاتجاهات والتطورات العالمية في مجال إدارة المرافق من أجل الوقوف على العوامل المؤثرة بشكل كبير في مجتمعات إدارة المرافق على المستويين المحلي والإقليمي، وكيف يمكن لخبراء هذا القطاع الاستفادة بشكل أكبر من الفرص المتاحة لتحسين تنافسية منطقة الشرق الأوسط من حيث الكفاءات والمعارف والخدمات."



 



وأضاف السويدي: "سنبحث، وفي السوق السعودية على وجه الخصوص، عن أفضل الطرق لتعزيز مجتمع إدارة المرافق لضمان أن يتماشى قطاع إدارة المرافق مع رؤية السعودية 2030. وسيشهد مؤتمر ومعرض إدارة المرافق في السعودية 2017 مشاركة رفيعة المستوى من قبل غرفة الرياض والهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، حيث نتطلع إلى دورة ناجحة من هذا الحدث هذا العام."



 



وسيتم تقسيم فعاليات وأنشطة مؤتمر ومعرض ادارة المرافق في السعودية 2017 على مدى يومين، حيث ستقام ورش العمل في اليوم الأول، فيما يعقد المؤتمر والمعرض في اليوم الثاني. وستدار المناقشات خلال ورشة العمل "قياس أداء إدارة المرافق نحو المزيد من الاستثمارات المستدامة"، من قبل بيتر بريسشل، المدير العام لشركة "دريس آند سومر الدولية" (Drees & Sommer International). وسيقدم بريسشل لمحة عامة عن وضع معايير إدارة المرافق وأهدافها ومنهجيتها، بالإضافة إلى عرض دراسة حالة دولية للتأكيد على أهمية معايير إدارة المرافق. كما سيناقش بريسشل سوق إدارة المرافق في السعودية من حيث ارتباطه برؤية 2030 والاستثمارات المستدامة.



 



أما ورشة العمل الثانية والتي تحمل عنوان "تحول المدن السعودية الى مدن ذكية - رؤية 2030"، فسيديرها السويدي، حيث سيلقي الضوء على الوضع الراهن لمبادرات المدنية الذكية في السعودية، ودور أفضل ممارسات إدارة المرافق في عملية التحول إلى المدن الذكية، وأهمية استراتيجية إدارة أصحاب المصلحة.



 



وستقام دورة العام الحالي من مؤتمر ومعرض ادارة المرافق في السعودية بالشراكة مع الرعاة الرئيسيين "اينيشيال" (INITIAL) كراع بلاتيني، وشركة المحمل لخدمات المرافق كراع ذهبي، و"تمام" كراع فضي، و"سيتي السعودية" (SETE Saudia) كراع تطوير، و"ميراليز" (Merali’s) كراع لورش العمل.



 



وتهدف مؤسسة الشرق الأوسط لإدارة المرافق، وهي مؤسسة غير ربحية تمثل مجتمع إدارة المرافق في الشرق الأوسط، إلى بحث كافة القضايا المتعلقة بهذا القطاع وتوفير منصة لجميع الأعضاء وأصحاب المصلحة من أجل تبادل الخبرات ووجهات النظر والأفكار حول مجموعة من المواضيع ذات الصلة بدءاً من الاستدامة ووصولاً إلى التحول الرقمي.