9 ملايين مستخدم لشبكة التداول الاجتماعي والاستثمار "إيتورو" وسط اهتمام عالمي قوي بالفرص الأكثر ذكاءً للاستثمار


- الشركة تقوم بتضمين العملات الرقمية في عروضها الخاصة بالتداول - مزايا التداول الاجتماعي تمكن المستثمرين من الاستفادة من المعارف والخبرات الجماعية لشبكة "إيتورو" الواسعة من المتداولين


15 أبريل 2018 - أعلنت "إيتورو" (eToro)، الشبكة العالمية الرائدة في مجال التداول الاجتماعي والاستثمار والبالغ عدد مستخدميها 9 ملايين مستخدم، عن تجاوبها بشكل إيجابي مع ظاهرة العملات المشفرة التي اجتاحت العالم وذلك من خلال تضمين هذا النوع من العملات في عروضها الخاصة بالتداول. وبعد معدلات التداول الكبيرة في عملة "بيتكوين" خلال العام 2013 عن طريق آلية التداول بعقود الفروقات (CDF)، تقدم "إيتورو" اليوم خدمات التداول بالعملات المشفرة "إثيريوم" (Ethereum) و"إكس. آر. بي" (XRP) و""ليتكوين" (Litecoin) وغيرها من العملات الرقمية الشهيرة للمستثمرين المهتمين من مختلف أنحاء العالم.



وبالرغم من المخاوف والتحديات التي تواجه سوق العملاء الرقمية، إلا أن الخبراء أبدوا تفاؤلهم الدائم حيال هذا السوق، حيث سجلت معظم العملات المشفرة مكاسب خلال العام الماضي مع استمرار الزخم الإيجابي في هذا القطاع.



في دبي، حيث تبذل الإمارة جهوداً كبيرة للتحول إلى مدينة ذكية، انضمت شركات التطوير العقاري وملاك العقارات إلى ركب مستخدمي العملات المشفرة من خلال قبول عملة "بيتكوين" كطريقة للدفع من المستثمرين والمستأجرين. وأفادت العديد من التقارير أن ذلك جعل دبي واحدة من أولى المدن التي تقبل عملة "بيتكوين" وغيرها من العملات الرقمية فيما يتعلق بشراء وبيع العقارات. ومع التزايد المطرد في شعبية سوق العملاء المشفرة، يبحث مصرف الإمارات المركزي الآن عن طرق لتنظيم هذا القطاع بهدف حماية مصالح المستثمرين.



وقال جورج نداف، المدير الإقليمي لشركة "إيتورو": "نعد شركة رائدة فيما يتعلق بسوق التداول بالعملات المشفرة، حيث يأتي ذلك في إطار سعينا لإضفاء الطابع الديمقراطي على آليات التمويل وتزويد عملائنا بأفضل تجربة للتداول الاجتماعي والاستثمار في العالم تماشياً مع رؤيتنا. ومنذ أن طرحنا خدمات التداول بالعملات المشفرة، تلقينا أكثر من مليار دولار من ودائع العملاء واستقطاب ما يزيد على مليون مستخدم جديد في الربع الأخير من العام الماضي وحده. وعلى اعتبار أن التكنولوجيا والابتكار تعيد تشكيل الأسواق التي نعمل فيها، فإننا نرغب في الحفاظ على مكانتنا الرائدة في ظل هذا التغيير الحاصل، كما أننا سنستخدم بعضاً من استثماراتنا لدعم المزيد من البحوث من أجل تطوير أصول جديدة للتشفير جنباً إلى جنب مع تقنية السلسلة الموثوقة "بلوكتشين".



وتتيح "إيتورو" للناس من مختلف المشارب التداول بثقة وتعلم المزيد عن الاستثمار الأكثر ذكاءً. ولكونها سوقاً عالمية يتيح للجميع التداول والاستثمار بطريقة بسيطة وشفافة، قامت "إيتورو" بتصميم منصة تمكن المستخدمين من الاتصال مع غيرهم من المتداولين ومناقشة استراتيجيات التداول، بالإضافة إلى إمكانية استخدام تقنيتها "نسخ التداول" (CopyTrader) الحائزة على براءة اختراع، من أجل نسخ أداء محفظتها للتداول أوتوماتيكياً. وتفخر "إيتورو"، التي تعتمد في عملها على قيم مؤسسية أساسية تتمثل في البساطة والابتكار والانفتاح والجودة، بمميزاتها في مجال التداول الاجتماعي والتي تتيح للمستخدمين الاستفادة من الخبرات والمعارف الجماعية لشبكة متداوليها الواسعة.