" دريك آند سكل إنترناشيونال" تعزز صافي ربحيتها خلال الربع الأول من 2018


الشركة تعود لتحقيق أرباح اجمالية وتشغيلية أبرز نتائج الربع الأول من عام 2018 • 693 مليون درهم إيرادات إجمالية • 101 مليون درهم إجمالي الربح • 45 مليون درهم الربح التشغيلي • 7 مليون درهم صافي الربح • 5.4 مليار درهم إجمالي قيمة محفظة المشاريع قيد التنفيذ


15 مايو 2018 -أعلنت "دريك آند سكل إنترناشيونال ش.م.ع" (DSI)، الشركة الرائدة إقليمياً في مجال الهندسة والانشاءات، اليوم عن نتائجها المالية للربع الأول من السنة المالية 2018.



 



وأظهرت النتائج المالية تحقيق إيرادات إجمالية بقيمة 693 مليون درهم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، مقارنة بـ 796 مليون درهم في الفترة ذاتها من العام 2017. وبالمقابل، سجلت الشركة صافي ربح بقيمة 7 مليون درهم خلال الربع الأول من 2018، مقابل صافي خسائر بلغت 839 مليون درهم خلال الربع الأول من 2017.  كما سجلت الشركة أرباح اجمالية بقيمة 101 مليون درهم خلال الربع الأول من 2018، مقابل خسائر اجمالية بلغت 49 مليون درهم خلال الربع الأول من 2017 وسجلت الشركة أرباح تشغيلية بقيمة 45 مليون درهم خلال الربع الأول من 2018 مقابل خسائر تشغيلية بلغت 812 مليون درهم خلال الربع الأول من 2017.



 



وبلغت القيمة الإجمالية لمحفظة المشاريع قيد التنفيذ 5.4 مليار درهم، مدعومةً بمشاريع جديدة بلغت قيمتها 305 مليون درهم منذ مطلع العام الجاري وتتمركز بالدرجة الأولى ضمن الإمارات التي تعتبر سوقاً رئيساً لـ "دريك آند سكل إنترناشيونال".



 



وتعود النتائج المالية الإيجابية لـ "دريك آند سكل إنترناشيونال" بالدرجة الأولى إلى الزخم القوي الذي تحقق خلال الربع الأول من العام الجاري، في الوقت الذي أظهرت فيه المقاييس الأساسية ذات الصلة بالأداء التشغيلي ضمن الأسواق والقطاعات الرئيسية علامات واضحة تؤكد على استقرار الأعمال. وتماشياً مع توجهها الاستراتيجي نحو تعزيز الأعمال الجارية حالياً، حققت الشركة تقدماً ملموساً في المجالات الرئيسة، التي تضررت في السابق نتيجة القضايا العالقة حول عدد من المشاريع المتنازع عليها.



 



 



وقال ربيع أبو ديوان، مدير علاقات المستثمرين في "دريك آند سكل إنترناشيونال": "يسعدنا أن نبدأ السنة المالية الحالية بالعودة مجدداً إلى تحقيق الربحية. وشكّلت المبادرات التي اتخذتها الإدارة الجديدة زخماً استراتيجياً وتشغيلياً هاماً، أدى بدوره إلى تحسين الأداء  التشغيلي والإنتاجية في الربع الاول. ونواصل العمل عبر قطاعاتنا التشغيلية لتحسين أدائنا، من خلال تقليل النفقات العامة وإعادة هيكلة محفظة خدماتنا لتعزيز هوامش الربحية."



 



وأضاف أبو ديوان: "يتمثل هدفنا الرئيسي في الحفاظ على أدائنا في جميع القطاعات التشغيلية والأسواق الرئيسة على مدار السنة المالية الحالية، فضلاً عن الفوز بمشاريع جديدة مع عملائنا الاستراتيجيين في المنطقة."