"ستوريتل أرابيا" تطلق بنجاح "ستوريتل أوريجنالز" خلال مشاركتها في الدورة السابعة والثلاثين من معرض الشارقة الدولي للكتاب


- تتضمن "ستوريتل أوريجنالز " قصصاً أدبية فريدة وعالية الجودة - "واحة الكتب" من بين أبرز ما قدمته الشركة بالتعاون مع هيئة الشارقة للكتاب


12 نوفمبر 2018

كشفت "ستوريتل أرابيا" (Storytel Arabia)، الذراع الجديدة للمنصة الأوروبية الرائدة للكتب الصوتية "ستوريتل"، النقاب عن "ستوريتل أوريجنالز" (Storytel Originals) باللغة العربية وذلك خلال مشاركتها في الدورة السابعة والثلاثين من معرض الشارقة الدولي للكتاب، الذي اختتمت فعالياته مؤخراً. وتعتبر "ستوريتل أوريجنالز" سلسلة من الأعمال الأدبية التي تمت كتابتها لتنشر ككتب صوتية، وهي متاحة حصرياً لمشتركي "ستوريتل" وتعد إضافة جديدة لمحفظة الشركة المتنامية والتي تتضمن أكثر من 23.000 ألف كتاب صوتي باللغة الإنجليزية وما يزيد على 1.000 كتاب باللغة العربية.       
 

وقال عمار مرداوي، مدير "ستوريتل أرابيا" في دولة الإمارات: "يعكس إطلاق "ستوريتل أوريجنالز" التزامنا بإنشاء محتوى فريد وعالي الجودة ضمن الفئات الأدبية التي لا نجد لها أعمالاً مطبوعة بما يكفي. ومن خلال الاهتمام بما يبحث عنه مستخدمو منصتنا، فإننا قادرون على إنشاء المحتوى الأصلي الذي يلائم احتياجاتهم، حيث بدأنا هذه الخطوة بأربعة عناوين هي؛ "النجمة السوداء" (Black Star) من تأليف جواكيم إيرسغارد والتي تحتوي على 10 حلقات وتمت ترجمتها من اللغة السويدية إلى العربية؛ و"الفيروس" (Virus) للكاتب دانييل آربيج، والتي تحتوي على 10 حلقات وتمت ترجمتها من اللغة السويدية إلى العربية أيضاً؛ و"جرافيتون" (Graviton) للكتابة مارغا ويست، والتي تحتوي على 15 حلقة وتمت ترجمتها من اللغة الهولندية إلى العربية؛ و"خوف حقيقي" (Real Fear) وهو عمل أدبي أنتج بالتعاون بين مجموعة من المؤلفين من أنحاء العالم وتمت ترجمته إلى ثماني لغات. ويمكن لمستخدمي منصة "ستوريتل" الاستماع إلى أي من الأعمال الأدبية ضمن "ستوريتل أوريجنالز" أو غيرها من الكتب الصوتية من خلال تطبيق "ستوريتل"."

 

وإلى جانب إطلاقها "ستوريتل أوريجنالز" باللغة العربية، تعاونت "ستوريتل" في دورة هذا العام من معرض الشارقة الدولي للكتاب مع هيئة الشارقة للكتاب، الجهة المنظمة للحدث، في إنشاء ثلاثة منصات جذابة ومبتكرة تحت اسم "واحة الكتب" أتاحت لزوار المعرض فرصة الاسترخاء مع الاستماع إلى مجموعة من الكتب الصوتية.

 

وأضاف مرداوي: "نتعاون في كل عام مع هيئة الشارقة للكتاب لنشر الوعي ومنح زوار معرض الشارقة الدولي للكتاب تجربة فريدة لا تنسى تماشياً مع إيماننا المشترك مع هيئة الشارقة للكتاب بأن المعرفة والقراءة هي أنبل طريقة لتواصل الناس بين بعضهم البعض، حيث تشير آخر تقاريرنا إلى أن أكثر من 75% من مستخدمي "ستوريتل" للكتب الصوتية زادت نسبة إقبالهم على الكتب المطبوعة. وتعتبر الكتب الصوتية أسهل وسيلة لمنح الأجيال الشابة فرصة تذوق الأدب بطريقة مختلفة. ونحن فخورون بتعاوننا مع هيئة الشارقة للكتاب، التي تمكننا من تعزيز حضورنا بشكل أكبر في منطقة الشرق الأوسط."

   

يذكر أن "ستوريتل"، التي تتواجد حالياً في 15 بلداً، أكدت من جديد التزامها بزيادة العناوين العربية ضمن محفظتها من الكتب الصوتية وذلك لتلبية احتياجات الناطقين باللغة العربية.