السعودية تحلّق إلى «أولمبياد طوكيو» بأكبر بعثة في تاريخها


الأخضر يعسكر في رومانيا قبل الرحلة الأخيرة نحو اليابان


7/7/2021

المصدر-جريدة الشرق الاوسط







أعلن الأمير عبد العزيز الفيصل، وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، مشاركة بلاده في «أولمبياد طوكيو» المقبل بأكبر بعثة في تاريخها الرياضي.

وأكد الفيصل أن مشاركة بلاده بأكبر بعثة أولمبية سعودية في تاريخ الأولمبياد يأتي «بفضل الله، ثم بفضل الدعم اللامحدود من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، واهتمام ومتابعة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان»، معرباً عن فخره بجميع الرياضيين السعوديين المشاركين في الأولمبياد.

وتقام دورة الألعاب الأولمبية في العاصمة اليابانية طوكيو، في الفترة من 22 يوليو (تموز) الحالي إلى 7 أغسطس (آب) المقبل. وكان من المقرر أن تقام الدورة في صيف العام الماضي، لكن تم تأجيلها بسبب جائحة كورونا، وستقام المنافسات وسط إجراءات احترازية مشددة لمنع انتشار الفيروس.

وتشارك السعودية في الأولمبياد من خلال 9 رياضات، تشمل: ألعاب القوى والجودو وكرة القدم والكاراتيه ورفع الأثقال وكرة الطاولة والرماية والتجديف والسباحة.

وشهدت الرياضات السعودية في الأولمبياد ارتفاعاً ملحوظاً في الدورات الأخيرة الماضية، من 5 إلى 6 رياضات، بينما باتت أكبر حصيلة مشاركة تتمثل في دورة طوكيو الأولمبية بـ9 رياضات.

وشاركت السعودية في أولمبياد ميونيخ 72 ومونتريال 76 برياضة وحيدة، تمثلت بألعاب القوى، فيما لم تشارك في أولمبياد موسكو 80 بأي لاعب، في الوقت الذي عادت فيه إلى أولمبياد لوس أنجليس 84 للمشاركة بـ5 رياضات، تمثلت في السهام والمبارزة والرماية والدراجات وكرة القدم.

وفي أولمبياد سيول 88، شاركت المملكة في ألعاب القوى والسهام والتايكواندو والرماية. وفي أولمبياد برشلونة 92، شاركت المملكة في رياضات ألعاب القوى والدراجات والمبارزة والسباحة وكرة الطاولة. وفي أولمبياد أثينا 96، شاركت في ألعاب القوى والفروسية والرماية ورفع الأثقال. وفي سيدني 2000، شاركت في ألعاب القوى والسباحة والفروسية والتايكوندو والرماية.

وشهد أولمبياد أثينا 2004 المشاركة في ألعاب القوى والسباحة والفروسية وكرة الطاولة والرماية ورفع الأثقال. وفي أولمبياد بكين 2008، تمت المشاركة في رياضة ألعاب القوى والسباحة والفروسية والرماية ورفع الأثقال. وفي أولمبياد لندن 2012، تمت المشاركة في ألعاب القوى والجودو والفروسية ورفع الأثقال والرماية. وأخيراً في أولمبياد ريو 2016، شاركت المملكة في ألعاب القوى والجودو والمبارزة ورفع الأثقال والرماية.

ومن جانب آخر، أعلن المدير الفني للمنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم، سعد الشهري، قائمة «الأخضر» المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية (طوكيو 2020)، وشهدت القائمة استبعاد كل من عبد الرحمن اليامي وخالد الدبيش.

وضمت القائمة (22) لاعباً، هم: أمين بخاري، ومحمد الربيعي، وزيد البواردي، وحمد اليامي، وخليفة الدوسري، وعبد الإله العمري، وسعود عبد الحميد، وعبد الله حسون، وعبد الباسط هندي، وياسر الشهراني، وناصر العمران، وعلي الحسن، وسلمان الفرج، ومختار علي، وعبد الرحمن غريب، وسامي النجعي، وأيمن الخليف، وتركي العمار، وخالد الغنام، وأيمن يحيى، وسالم الدوسري، وعبد الله الحمدان.

واختتم المنتخب الأولمبي معسكره الإعدادي للأولمبياد ضمن مرحلته الخامسة بفوزه في المباراة التجريبية على نظيره منتخب أوغندا (2-0)، سجلهما عبد الله الحمدان وعبد الرحمن اليامي في المواجهة التي جمعت بين المنتخبين على ملعب الأمير فيصل بن فهد في الرياض.

وحقق المنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم 3 انتصارات خلال مواجهاته التجريبية التي تأتي ضمن الاستعدادات قبل انطلاق «أولمبياد طوكيو 2020» المقبل، حيث خاض 9 مواجهات تجريبية، كسب 3 مواجهات منها، وتعادل في 5، وخسر مباراة وحيدة، في الخطة الفنية التي انتهجها سعد الشهري، مدرب المنتخب، قبل الدخول في نهائيات «أولمبياد طوكيو 2020» التي تبقى على انطلاقتها نحو أسبوعين.

وبدأ الأخضر مواجهاته التجريبية بالتعادل مع ساحل العاج سلبياً، قبل الفوز على جنوب أفريقيا (3-2)، ثم التعادل معها (1-1)، قبل الفوز مرة أخرى على حساب ليبيريا (3-2)، ثم التعادل معها (1-1)، فيما شهد معسكر مدينة ماربيا الإسبانية تعادله مع المكسيك (1-1)، قبل أن يخسر من الأرجنتين (0-2)، في حين شهد معسكر الرياض الذي اختتم الاثنين تعادله مع أوغندا سلبياً، قبل الفوز (1-0).

وستغادر بعثة «الأخضر» اليوم (الأربعاء) إلى رومانيا لإقامة المرحلة السادسة (الأخيرة) من الإعداد للأولمبياد التي تتضمن خوض مباراتين وديتين ضد منتخب رومانيا يومي العاشر والثالث عشر من الشهر الحالي، على أن تغادر البعثة إلى اليابان مباشرة بعد انتهاء المعسكر للالتحاق بمنافسات البطولة.

ويستعد المنتخب السعودي الأولمبي لكرة القدم للمشاركة في «أولمبياد طوكيو 2020» بعد غياب دام 24 عاماً عن المشاركة بهذه المناسبة العالمية الكبرى. وحجز الأخضر مقعده في الأولمبياد بعدما صعد إلى نهائي بطولة آسيا تحت 23 عاماً لكرة القدم الماضية، إثر تغلبه على منتخب أوزبكستان (1-صفر) في الدور قبل النهائي، قبل أن يخسر النهائي أمام كوريا الجنوبية.

ويذكر أن الأخضر الأولمبي يأتي في المجموعة الرابعة ضمن منافسات دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، وإلى جانبه منتخبات: البرازيل، وألمانيا، وساحل العاج.

وينطلق مشوار الأخضر تحت 23 عاماً لكرة القدم في أولمبياد طوكيو بملاقاة المنتخب الإيفواري في 22 يوليو (تموز) المقبل. وبعد 3 أيام، يخوض المواجهة الثانية أمام المنتخب الألماني. وفي 28 يوليو (تموز)، يختتم المنتخب السعودي مبارياته بمواجهة نظيره البرازيلي. وتنطلق مباراتا الجولة الثالثة متزامنتين، على عكس الجولتين الأوليين.