تصريح سعادة فهد أحمد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ "ورشة حكومة دبي"


بمناسبة يوم المرأة الإماراتية


27 أغسطس 2020 - إيماناً بأنّ الوصول إلى المستقبل المنشود لا يتحقق دون المشاركة الكاملة للمرأة، تواصل المرأة الإماراتية تحقيق نجاحات متلاحقة في مختلف الميادين، بدعم من القيادة الرشيدة التي تولي اهتماماً خاصاً بتمكين العنصر النسائي. وقدّمت على مدى العقود الماضية مثالاً يُحتذى به في العطاء والعزيمة على تحقيق الريادة العالمية، تماشياً مع النهج الذي أرساه الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، الذي لطالما كان الداعم الأول لدورها المحوري كشريك أساسي و فاعل في دفع عجلة التنمية و صنع المستقبل.

 

وفي ظل الدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو حكام الإمارات، نتطلع بثقة حيال السنوات المقبلة التي ستكون بها المرأة الإماراتية حاملة للواء الريادة.

 

ويشرّفنا في هذه المناسبة، أن نتقدّم بأسمى آيات التهاني إلى أم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيس الاتحاد النسائي العام، رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، التي مهدت الطريق أمام المرأة الإماراتية لتكون قوة مؤثرة في التنمية الشاملة وسفيرة الدولة في المحافل الدولية.

 

و نهنئ المرأة الإماراتية بما وصلت إليه من مكتسبات نفخر بها جميعاً، مؤكدين التزامنا في "ورشة حكومة دبي" بترجمة الرؤية الثاقبة لقيادتنا الرشيدة في تمكين الكفاءات النسائية من الوصول إلى أعلى المراتب القيادية، بما فيه خير وطننا وازدهار مستقبلنا.