مهرجان دبي للقهوة والشاي الدولي 2017 يشهد انطلاقة مسابقة "كأس الإمارات لمتذوقي الشاي"


- الفائزون سيمثلون منطقة الشرق الأوسط في بطولة العالم لمتذوقي الشاي 2018



تحت رعاية "ذا تي كومباني" و"بيور ليف" من شركة "يونيليفر الخليج"، تقام النسخة الأولى من مسابقة "كأس الإمارات لمتذوقي الشاي" على هامش مهرجان دبي للقهوة والشاي الدولي، المعرض الوحيد المخصص للقهوة والشاي في منطقة الشرق الأوسط. وسيمثل الفائزون بالدورة الافتتاحية من مسابقة "كأس الإمارات لمتذوقي الشاي" في دبي منطقة الشرق الأوسط في بطولة العالم لمتذوقي الشاي 2018.
وخلال هذه المسابقة، سيتقابل متذوقو الشاي في "تحدي الإمارات لتحضير الشاي" و"تحدي الإمارات لإعداد مزيج الشاي"، حيث ستتاح لهم الفرصة لإظهار مهاراتهم وترك بصمتهم في واحدة من أسرع الصناعات نمواً في العالم.
وسيطلب من المتنافسين في "تحدي الإمارات لتحضير الشاي" إعداد مشروبين متميزين هما؛ شراب الشاي المنزلي وشراب الشاي للذواقة، وتقديمهما إلى لجنة التحكيم في غضون 15 دقيقة.
ويتم تحضير شراب الشاي المنزلي من عينة شاي واحدة يتم اختيارها من ضمن مجموعة من العينات وهي نفسها لكافة المتسابقين، في حين أن شراب شاي الذواقة هو الشاي الذي يختاره المتنافس من بين مجموعة من العينات التي يتم تقديمها على منصة المسابقة. ويمكن لكن متنافس أن يختار الشاي المفضل لديه وكذلك عملية التحضير. وستقوم لجنة من الحكام بتقييم كل شراب وفقاً لخمسة معايير هي الرائحة والنكهة والطعم والتخمير وآلية الخدمة والتقديم.
من ناحية أخرى، سيقدم المتنافسون في "تحدي الإمارات لإعداد مزيج الشاي" مهاراتهم في إعداد وتقديم مشروبات متعددة المكونات تعتمد على الشاي، وهي "مزيج الشاي المنزلي" و"مزيج شاي الذواقة. وعلى غرار تحدي تحضير الشاي، سيمنح المتسابقون 15 دقيقة لإتمام هذه المهمة.
ويتم إعداد "مزيج الشاي المنزلي" من عينة شاي واحدة وهي نفس العينة لكافة المتسابقين. ويسمح في هذا التحدي بخلط النكهات ولمتذوق الشاي أيضاً كامل الحرية في إضافة مشروبات ومكونات أخرى تسمح بها القوانين المحلية خلال عملية الإعداد، حيث يمكن تقديم المشروب النهائي بارداً أو ساخناً. أما "مزيج شاي الذواقة" فهو الشاي الذي يختاره المتسابق من بين مجموعة من العينات المقدمة على منصة المسابقة.
كما ستقوم لجنة تحكيم بتقييم كل مشروب وفقاً لمواصفات المشروب، والإعداد وطريقة التقديم، والمظهر، ودرجة التجانس بين مكونات المشروب، والقدرة العملية.
وقال آنسليم غودينهو، مدير عام شركة "انترناشيونال كونفرنسز آند اكزيبشنز"، الجهة المنظمة لمهرجان دبي للقهوة والشاي الدولي: "تعتبر منطقة الشرق الأوسط من بين المناطق الأعلى استهلاكاً للشاي في العالم. وبالرغم من ارتفاع معدلات استهلاك الشاي في مختلف أنحاء العالم والإمكانات التجارية الهائلة للشاي كسلعة، إلا أن هناك عدد محدود من الفعاليات التي توفر منصة مثالية لتبادل المعرفة والخبرات بين المعنيين في هذا المجال. ويعد مهرجان دبي للقهوة والشاي الدولي واحداً من هذه الفعاليات التي تهدف أيضاً إلى تسليط الضوء على الفرص الهائلة التي تتيحها صناعة الشاي. ومع اطلاق الدورة الأولى من مسابقة "كأس الإمارات لمتذوقي الشاي"، فإننا نسعى إلى استقطاب المزيد من الاهتمام من جانب الجمهور وقطاع الأعمال نحو الشاي وتمهيد الطريق للتعريف بشكل أكبر بمشاركة دبي في هذا القطاع".
وسيقام مهرجان دبي للقهوة والشاي الدولي في مركز دبي الدولي للمعارض والمؤتمرات في الفترة من 14 إلى 16 ديسمبر/كانون الأول المقبل.
وتعد مسابقة "كأس متذوقي الشاي" فعالية دولية تقام في 18 بلداً وتستفيد من التثقيف والمنافسة من أجل تحسين الجودة وتكريم الفائزين في مجال تحضير وتقديم الشاي. ويضم مجتمع "كأس متذوقي الشاي" مستحدثي الصيحات الجديدة في عالم الشاي ممن يقدمون أفكاراً مبتكرة للمساعدة في تطوير الشاي كسلعة وشغف وعمل تجاري ومهنة.