كلمة سعادة أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع


بمناسبة يوم زايد للعمل الإنساني 19 رمضان 1442 هـ


أشار سعادة أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي إلى أهمية أن يحتفي المجتمع بقيم العطاء التي أسست عليها دولة الإمارات وأن يستذكر عاماً بعد عام أن العمل الإنساني ركيزة أساسية رسخها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وارتبطت باسم الامارات ورافقتها في مسار ازدهارها وتطورها.

 

وقال جلفار: "في أجواء الشهر الفضيل، نستلهم من رؤية وشخصية الأب المؤسس ونهجه الذي ساهم في ربط العمل الخيري والإنساني بمسيرة التقدم والتنمية وغرسه في نفوس أبنائنا وكافة أفراد مجتمعنا، هذا النهج الذي آمنت به القيادة فعزز على مدار السنوات من مكانة الإمارات العالمية في العمل الخيري والإنساني".

 

وأضاف: "مع استمرار معاناة الشعوب على صعيد العالم من أزمة كورونا وما رافقها من تبعات لاتزال أيادي الإمارات ممدودة بالخير والعطاء وهو ما يعكس حرصها قيادة وشعباً على التمسك بنهج الوالد المؤسس ومد يد العون لمن هم بأمس الحاجة له، وإعلاء قيمة العمل الخيري والإنساني في مختلف الظروف".