سفن إكس "7X” تطلق "إي أم أكس" لتمكين القطاع اللوجستي ودعم نموه محلياً وعالمياً

دبي، 27 فبراير 2024
أطلقت سفن إكس "7X" (مجموعة بريد الإمارات سابقاً) شركتها الفرعية الجديدة "إي أم أكس" لتحقيق تحولٍ شامل في قطاع خدمات أعمال التوصيل السريع والطرود، وذلك خلال فعاليةٍ أقيمت في متحف المستقبل، في إمارة دبي. وتأتي هذه الخطوة الاستراتيجية بعد إطلاق المجموعة مؤخراً الهوية المؤسسية الجديدة لعلامتها التجارية سفن إكس "7X" في إطار استراتيجيتها لترسيخ مكانتها الرائدة في قطاعات التجارة والنقل والخدمات اللوجستية.

وتعد "إي أم أكس" شركةً متخصصة في توفير الخدمات اللوجستية تحت مظلة سفن إكس "7X"، تركز على تقديم حلول وخدمات توصيل مخصصة تجمع بين السرعة والموثوقية. وستوظف "إي أم أكس" أحدث الابتكارات التكنولوجية لإحداث نقلةٍ نوعية في قطاعات الخدمات اللوجستية والتوصيل السريع والطرود. كما أعلنت المجموعة تعيين طارق الواحدي مديراً عاماً لشركة "إي أم أكس" ليقود استراتيجياتها وخططها، مدعوماً بخبراته الرائدة وسجله المتميز في مجالات التخطيط الاستراتيجي والتوسع والمشروعات المشتركة والهندسة على مدى أكثر من 24 عاماً.

وقال سعادة عبدالله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي لسفن إكس "7X": "نلتزم في سفن إكس "7X" بالاضطلاع بدورٍ ريادي في دفع عجلة تطور القطاع اللوجستي، مع التركيز على تلبية المتطلبات المتغيرة لقاعدة المتعاملين. وتماشياً مع استراتيجيتنا التوسعيَّة، نستهل اليوم مرحلةً جديدة من مسيرتنا المؤسسية في قطاع التوصيل السريع والطرود، للاستفادة من الآفاق الواعدة والفرص المتنامية ضمن هذا القطاع. ويأتي تأسيس "إي أم أكس" تجسيداً لالتزامنا بتوفير حلول توصيل مبتكرة تلبي الاحتياجات المتنامية للأسواق، وتواكب التحولات التي يشهدها قطاع خدمات التوصيل السريع والطرود."

وأضاف سعادة الأشرم: "للتأكيد على التزامنا بتمكين عالم دائم الحركة، نطمح من خلال هذه الخطوة الاستراتيجية إلى تحقيق تحولٍ شامل في قطاع التوصيل السريع والطرود، وإرساء معايير جديدة لمرونة وموثوقية وسلاسة العمليات، مدفوعين بالتزامنا بتمكين المتعاملين من المؤسسات والأفراد وتسهيل الوصول إلى الحلول اللوجستية حول العالم."

بدوره، قال طارق الواحدي، مدير عام شركة "إي أم أكس": "تكتسب الحلول اللوجستية المتقدمة أهميةً متنامية في ظل التقارب بين التجارتين الرقمية والتقليدية. وتتجاوز شركة "إي أم أكس" كونها مزوداً للحلول اللوجستية وخدمات التوصيل، لتجسد نهجنا المستقبلي في قطاع التوصيل السريع والطرود، ورسالتنا المؤسسية الرامية لتحقيق التحول ضمن القطاع عبر إتاحة حلول توصيل مبتكرة ومخصصة تلبي احتياجات كل متعامل. ونتطلع لتقديم طيفٍ واسع من حلول التوصيل عالية الكفاءة والموثوقية..

وأضاف الواحدي: "ننظر بثقة حيال قدرة "إي أم أكس" على تجاوز توقعات المتعاملين من المؤسسات الحكومية والمالية وشركات التجارة الإلكترونية ضمن مختلف القطاعات، والارتقاء بمستويات دقة وسرعة وجودة الخدمات. ويمثل إطلاق الشركة خطوة استراتيجية، إذ ستعمل "إي أم أكس" على الجمع بين خبراتنا المحلية الرائدة واتساع نطاق وصولنا عالمياً، وتسخير التكنولوجيا، لدفع عجلة نمو قطاع اللوجستيات نحو آفاق جديدة. إذ أننا نريد في نهاية المطاف أن نجعل العالم أقرب إليك"

ستعمل "إي أم أكس"، مع الشركات التابعة تحت مظلة سفن إكس "7X"، على سد الفجوة بين العمليات التقليدية الموجهة للشركات وتلك الموجهة للمتعاملين، وتسهيل مسار التحول وتوفير الخدمات بجودةٍ لا تُضاهى.

ويشكل إطلاق "إي أم أكس" إضافةً نوعية لـ سفن إكس "7X"، والتي تسعى بدورها إلى بناء شبكةٍ محلية ودولية مترابطة من الشراكات والحلول، لتعزز وتسهل الوصول إلى الحلول اللوجستية المبتكرة. كما تمثل هذه الخطوة نقلةً في مسيرة سفن إكس "7X"، وتسهم بترسيخ سمعتها المرموقة كمجموعةٍ مستقبلية التوجُّه، وكمنظومةٍ رائدة في مجالات اللوجستيات والنقل والتجارة.